شبكة عودتنا

تقر بالقيود المفروضة على الفلسطينيين بالقدس

أمريكا تعترف بـ"سيادة إسرائيل" على الجولان والضفة وغزة

الخميس 14 مارس 2019 الساعة 09:08 بتوقيت فلسطين

494 مشاهدة

أمريكا تعترف بـ"سيادة إسرائيل" على الجولان والضفة وغزة

غزة - سنا الاخبارية

أسقط تقرير صدر عن وزارة الخارجية الأميركية،  الأربعاء، مصطلح "المناطق المحتلة" عن هضبة الجولان السوري وقطاع غزة المحاصر والضفة الغربية، وهي مناطق احتلتها "إسرائيل" عام 1967.

واعتبر التقرير الأميركي أن هضبة الجولان السوري، والضفة الغربية المحتلتين، وقطاع غزة المحاصر، مناطق تقع تحت السيطرة الإسرائيلية، علما بأن التقريرات السابقة التي صدرت بهذا الشأن، وصفت هذه المناطق بـ"المحتلة".

جاء ذلك في تقرير صدر عن وزارة الخارجية الأميركية السنوية حول ممارسات حقوق الإنسان، والتي تهدف إلى لفت الانتباه إلى حالة حقوق الإنسان في كل دولة من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة.

وغيرت الخارجية الأميركية بذلك وصفها المعتاد لمرتفعات الجولان، من المناطق التي "تحتلها إسرائيل"، إلى التي "تسيطر عليها إسرائيل"، في تقريرها السنوي العالمي لحقوق الإنسان.

وتجنب قسم منفصل من التقرير، خاص بالضفة الغربية وقطاع غزة، الإشارة إلى أن تلك الأراضي بوصفها "محتلة" أو "تحت الاحتلال" الإسرائيلي.

وادعى مسؤول بوزارة الخارجية الأميركية، أنه ذلك لن يحدث تغييرًا في السياسة الأميركية بشأن وضع الأراضي الفلسطينية، فيما تجنب التطرق لتغييرات في سياسة الإدارة الأميركية، حول الجولان السوري.

وفي سياق متصل ،أقرت وزارة الخارجية الأمريكية، الأربعاء، بالاعتقال التعسفي والقيود المفروضة على الفلسطينيين بالقدس.

وأصدرت الوزارة الأمريكية، الأربعاء، تقريرها السنوي لحقوق الإنسان لعام 2018، الذي رصد أوضاع حوالي مئتي بلد ومنطقة.

ولفت التقرير إلى أن القيود المفروضة على الفلسطينيين بالقدس، تشمل التدخل التعسفي أو غير القانوني في الخصوصية والأسرة، وفرض قيود كبيرة على حرية الحركة، بحسب قناة "الحرة" المحلية.

وأشارت الوزارة الأمريكية إلى أن الحكومة الإسرائيلية، اتخذت خطوات لمقاضاة ومعاقبة المسؤولين الذين ارتكبوا انتهاكات داخل إسرائيل، بغض النظر عن رتبة المتهم أو أقدميته.

وأكد التقرير أن واشنطن اعترفت بالقدس عاصمة لإسرائيل، وأن الموقف الأمريكي هو أن الحدود المحددة للسيادة الإسرائيلية في القدس، تخضع لمفاوضات الوضع النهائي بين الطرفين (الفلسطيني والإسرائيلي).

ولفت إلى أن السلطة الفلسطينية لا تمارس أي سلطة على القدس."الأناضول"

المصدر : وكالات
تحميل المزيد