تنازل الحسن بن علي عن الخلافة
إجابة معتمدة

تنازل الحسن بن علي عن الخلافة، لقد نمت بذور الفتنة بين أتباع الحسن بن علي وبين أتباع معاوية بن أبي سفيان في أعقاب استشهاد الخليفة علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- وقد وقعت معركة بين أتباع الطرفين عُرفت بمعركة صفين، إلا أن الحسن بن علي قد تنبه إلى خطورة ذلك على وحدة المسلمين والدولة الإسلامية، وتنبه إلى أهمية درء الفتنة واقتلاعها من جذورها لضمان وحدة دولة الإسلام وإكمال مسيرتها التي بدأتها.

تنازل الحسن بن علي عن الخلافة سنةلقد تنازل الحسن بن علي عن الخلافة لمعاوية بن أبي سفيان وذلك في السنة الحادية والأربعين للهجرة، وقد أُطلق على هذه السنة "عام الجماعة" وذلك لاجتماع المسلمين على خليفة واحد، وكانت هذه بداية لانطلاقة الخلافة الأموية التي أسسها معاوية، حيث قامت بنقل عاصمة الدولة الأموية إلى دمشق، وحققت هذه الخلافة العديد من الإنجازات التي تُحتسب للدولة الإسلامية، وكانت من أزهى عصورها، كما استحدث معاوية بن أبي سفيان نظام ولاية العهد حيث جعل المسلمون يبايعون ابنه على الخلافة والحكم بعد وفاته.الإجابة هي : سنة 41 هجري.

الإجابة هي : سنة 41 هجري. الإجابة هي : سنة 41 هجري.